المصور المستقل، زيد البهادلي، يختفي أثناء الاحتجاجات

المصور المستقل، زيد البهادلي، يختفي أثناء الاحتجاجات

في الرابعة من صباح يوم 6 ديسمبر 2019، اختُطف زيد البهادلي قبالة منزله بعد عودته من مظاهرة. ويعتقد الشهود أن الاختطاف نفذ من قبل أفراد ميليشيا كانوا يرتدون ملابس مدنية. ظل مكان البهادلي مجهولاً إلى أن أطلق سراحه في 12 ديسمبر.
آخر التحديثات
12 ديسمبر 2019: إطلاق سراح البهادلي.
10 ديسمبر 2019: اللجنة المعنية بالاختفاء القسري التابعة للأمم المتحدة تدعو السلطات العراقية إلى اتخاذ إجراءات عاجلة للكشف عن موقع البهادلي وتحديد هوية الجناة ووضعه تحت حماية القانون.
9 ديسمبر 2019: منا لحقوق الإنسان تناشد التدخل العاجل للجنة الأمم المتحدة المعنية بحالات الاختفاء القسري.
7 ديسمبر 2019: أقارب البهادلي يتقدمون بشكاوى في عدة مراكز شرطة في بغداد، لكن بلا جدوى.
6 ديسمبر 2019: اختطاف البهادلي أمام بيته في بغداد.
1 أكتوبر 2019: انطلاق الاحتجاجات المناهضة للحكومة في بغداد.

في الساعة الرابعة من صباح يوم 6 ديسمبر 2019، كان الشاب زيد البهادلي، مصور مستقل، عائداً من مظاهرة مناهضة للفساد في بغداد عندما اختُطف من أمام منزله.

حضر الواقعة العديد من الشهود، الذين تحققوا من أن الجناة كانوا يرتدون ملابس مدنية ويقودون سيارة. على الرغم من أن أفراد عائلة البهادلي لم يتلقوا أي معلومات بشأن المسؤولين عن اختفائه القسري، إلا أنهم يعتقدون أن اختطافه على يد عناصر ميليشيا تعمل بتفويض أو دعم أو موافقة أو تغاض من الحكومة العراقية.

تكاثرت  مؤخرا التقارير التي تتحدث عن اختطافات مماثلة في بغداد، مما يدل على وجود نمط لحالات الاختفاء القسري الموجهة ضد المتظاهرين السلميين المناهضين للحكومة.