في رسالة مشتركة أُرسلت في 3 ديسمبر 2020 ، حثت منّا لحقوق الإنسان وأكثر من 20 منظمة أخرى الحكومة السودانية على المصادقة بسرعة على كل من اتفاقية الأمم المتحدة لمناهضة التعذيب وغيره من ضروب المعاملة أو العقوبة القاسية أو اللاإنسانية أو المهينة (UNCAT) والاتفاقية الدولية لحماية جميع الأشخاص من الاختفاء القسري (ICPPED). في أكتوبر 2020 ، اتخذ مجلس الوزراء السوداني خطوة أولى واعدة نحو طي صفحة من عقود في انتهاكات حقوق الإنسان ، وذلك من خلال الموافقة على تصديق الاتفاقيات الآنفة الذكر.

إلى مجلس الأمن الدولي، 11 يونيو 2019

الموضوع: دعوة إلى تدخل عاجل لمنع المزيد من سفك الدماء في السودان

الموقعون أدناه ، وهم 30 منظمة مجتمع مدني من جميع أنحاء العالم ، يخاطبونكم في هذا الظرف الحرج، ومصير الشعب السوداني في حاجة إلى اتخاذ خطوات جريئة وضرورية لمنع مزيد من العنف ودعم أولئك الذين يسعون إلى التغيير الديمقراطي في السودان.

المجتمع المدني يدعو مجلس حقوق الإنسان إلى إيفاد بعثة دولية مستقلة لتقصي الحقائق لإثبات الوقائع والظروف المتعلقة بالانتهاكات المزعومة لحقوق الإنسان في السودان