توقيف الطالب فياض عبد الله خلال مظاهرة سلمية في الخرطوم

توقيف الطالب فياض عبد الله خلال مظاهرة سلمية في الخرطوم

ألقي القبض على فياض عبد الله في 25 ديسمبر 2018 أثناء مشاركته في مظاهرة سلمية في الخرطوم. استجوب بعد ذلك بقسوة واحتُجز في ظروف غير إنسانية إلى أن أطلق سراحه في اليوم التالي.
آخر التحديثات
17 يناير 2019: أحالت منا لحقوق الإنسان قضية فياض عبد الله إلى فريق الأمم المتحدة العامل المعني بالاحتجاز التعسفي.
26 ديسمبر 2018: أطلق سراحه.
25 ديسمبر 2018: اعتقال فياض عبد الله خلال مظاهرة سلمية.

في 25 ديسمبر 2018 ، قام أفراد من جهاز المخابرات والأمن الوطني بالقبض على فياض عبد الله أثناء مشاركته في احتجاج سلمي في الخرطوم.

أخذ فياض عبد الله  في البداية إلى مقر جهاز الأمن والمخابرات الوطني في الخرطوم، حيث مكث لمدة ثلاثة ساعات ثم نقل إلى مقر آخر للجهاز الأمني يقع شمال الخرطوم (بحري)، حيث تم استجوابه بقسوة ثلاث مرات في غياب محاميه.

أُطلق سراح فياض عبد الله في 26 ديسمبر 2018. منذ لحظة اعتقاله وطيلة فترة احتجازه، تعرض للضرب المبرح على أيدي أفراد جهاز الأمن والمخابرات الوطني واحتُجز في ظروف غير إنسانية.

يندرج اعتقال فياض عبد الله في إطار حملة القمع العنيفة التي واجهت بها السلطات الاحتجاجات التي اندلعت في جميع أنحاء البلاد منذ منتصف ديسمبر 2018.